هل تحتاج تداولك إلى تحسينات؟ قد تساعدك هذه النصائح الخمس!

هل تحتاج تداولك إلى تحسينات؟ قد تساعدك هذه النصائح الخمس!

يتطلب التداول التعلم المستمر، الصبر والالتزام. ولكن هناك العديد من الجوانب الأخرى التي يجب أن تأخذها في الاعتبار.

1. تكييف خطة التداول الخاصة بك مع الواقع الجديد

كل عام جديد يجب أن يجلب شيئاً جديداً إلى للجميع. والذي بدوره يجب أن يتحول إلى فرصة لإنشاء أهداف جديدة، تحديد أهداف أكثر جرأة، مع محاولة النمو من وجهة النظر الشخصية والمهنية.

نفس الشيء في عالم التداول. إذا ماذا تستطيع ان تفعل حيال ذلك؟ يمكنك البدء بتحسين خطة الخاصة بك، لأن معرفتك ومهاراتك من المفروض ان تكون نمت في الأشهر الـ 12 الماضية.

تأكد من الالتزام بهذه الخطة المحدثة والمطورة بمجرد الانتهاء منها. إنها فرصتك للتخلص من كل العادات السيئة التي تعيقك أثناء التداول وتعديل الأشياء الجيدة، والتي أظهرت نتائج إيجابية.

تحقق أيضاً من المصادر التعليمية ذات الصلة لمعرفة أحدث استراتيجيات التداول، المقالات وأخبار الأسواق! سيساعدك البقاء على اطلاع دائم بعالم التداول على رؤية الصورة الأكبر.

2. اختر إستراتيجية تداول واحدة تكون مرتاح في تداولها

في حال لم يعمل نظام واستراتيجيات التداول الحالية الخاصة بك كما تريد، فربما يمكنك تجربة شيء جديد، مثل اختبار كيفية أداء استراتيجية تداول واحدة. بهذه الطريقة، يمكنك إتقانها بشكل أسرع بكثير مما لو كنت تستخدم تقنيات متعددة. عندما تشعر بالثقة الكافية فيما تفعله، يمكنك البحث عن إستراتيجية أخرى تناسب أسلوبك ودمجها في منهجك.

تؤدي الاستراتيجيات المختلفة أداءً مختلفاً اعتماداً على السيناريوهات والأسواق التي تستخدمها. لمعرفة ما قد يكون مناسباً لك، راجع هذه المقالة حول أنواع المتداولين!

يؤثر الانضباط وعلم النفس بشكل كبير في حياة كل متداول، مما يؤثر على مدى نجاح استراتيجياته. تعلم النصائح والحيل الموصى بها لضبط النفس، بما في ذلك كيفية التغلب على الخوف واحتواء الجشع.

3. استمر في العمل على إزالة التحيز من نشاط التداول الخاص بك

الآن الشيء التالي الذي نحن على وشك إخبارك به يتضمن الممارسة، الصبر والكثير من المثابرة. للحصول على أفضل النتائج، يجب أن تكون قرارات التداول الخاصة بك غير منحازة وخالية من أي ارتباط. قد يبدو هذا مستحيلًا، ولكن مع الالتزام الكافي، ستنجح في نهاية الامر.

لمساعدتك أكثر، ينصح الخبراء بعدم الاستسلام للتأثيرات الخارجية عندما تكون في صفقة تداول. كما يجب تجنب الاطلاع طوال الوقت للتأكيد على قراراتك. أخيراً، لا تأخد جانب انحياز الحداثة أيضاً. إذا اعتقدت مجموعة من الناس أن اتجاهاً معيناً سيستمر في الحدوث في المستقبل غير المحدد، فلن يعني ذلك أنه سيتحول على هذا النحو. طبق نفس القياس على تداولك: إذا كنت تقضي شهراً جيداً، فهذا لا يعني أنه سيستمر إلى الأبد. تعامل مع التداول بحذر ولا تبالغ فيه!

تذكر أن لديك خطة. هذا يعني أن لديك إعدادات جاهزة لنقاط الدخول ونقاط الخروج في كل صفقة (وقت الدخول والخروج من الصفقة). كما يجب ألا تكون أوامر وقف الخسارة واخد الأرباح منسية في نظام التداول الخاص بك.

4. لا تركز كثيرا على الوضع الحالي، تعلم كيفية وضع الأمور في نصابها.

عند التداول، عليك أن تبقي عينيك على الصورة الكبيرة: مقدار ما تخسر عندما تكون مخطئاً مقارنة بالمبلغ الذي تكسبه عندما تكون على حق. الكلمة الرئيسية هنا؟ الانطباع.

لا توجد صفقتان متماثلتان بنسبة 100٪. لهذا السبب، ينتهي الأمر بالمتداولين إلى تكرار العديد من الأخطاء، بما في ذلك الاستسلام لمشاعر الجشع، الخوف، المبالغة في التداول أو التحول إلى استراتيجيات تداول مختلفة طوال الوقت. يمكنك تجنب جميع الأخطاء المذكورة أعلاه إذا تعلمت كيف تكون نفسك وتلتزم بخطتك وقواعدك.

أيضاً، اخطو بحذر عند اختبار أرضية جديدة. يمكن أن تظهر فرص التداول للأسواق التي اعتدت عليها بالفعل أيضاً. السيولة والحجم يختلفان من سوق إلى آخر.

5. لا تستعجل الأمور

الصبر فضيلة. يعرف المتداولون المتمرسون مدى أهمية إبقاء مراكزهم مفتوحة حتى تكون مناسبة.

تتضمن بعض المزايا الأخرى لتبني عقلية الصبر وأخذ كل شيء ببطء، تطوير الانضباط المناسب وتعلم قوة التخطيط في خطوات أصغر.

ومع ذلك، فإن أخذها ببطء لا يعني تفويت بعض الصفقات التي خططت لها. إذا لم تكن متأكداً من سبب إخبارك بهذا، فارجع إلى حجة التحيز في الرقم 2، وستحصل على الإجابة التي تحتاجها.

الخاتمة

ينطوي التداول على مزيج من الصبر، المثابرة والتخطيط الدقيق. يمكن أن يكون اكتشاف الجرعة الصحيحة لكل منها هو الشيء الصحيح الذي يجب القيام به. يبقى شيء واحد مؤكداً: قد ترغب في استخدام هذه السمات الثلاث وتنفيذها في سيكولوجية التداول الخاصة بك.

تولت ae.capex.com إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على السوق لأغراض إعلامية فحسب. لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي.تتسم المعلومات الواردة هنا بالعمومية ولا تأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية لكل فرد، أو خبراته الاستثمارية أو وضعه المالي الحالي. وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Markets Ltd المسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً موثوقاً على النتائج المستقبلية.