الجزء الثالث: استراتيجيات تداول الفوركس

الجزء الثالث: استراتيجيات تداول الفوركس

تعلم استراتيجيات وتقنيات تداول الفوركس لتحديد متى تقوم بصفقة شراء أو بيع أزواج العملات الأجنبية

في الجزء الأخير من دليل تداول الفوركس، سنناقش أهمية التخطيط لكل خطوة تقوم بها في الأسواق، بما يشمل اختيار الاستراتيجيات الخاصة بك، وتعلم المنهج المناسب لأسلوب التداول الخاص بك.

ما هي استراتيجية تداول الفوركس؟

استراتيجية التداول هي طريقة لشراء وبيع الأدوات المالية بناءً على مجموعة من القواعد. يجب أن تتضمن أي استراتيجية خطة تداول تحدد أهداف الاستثمار، إدارة المخاطر، الاطار الزمني والتكاليف. تعتمد الاستراتيجيات على المعلومات القابلة للقياس الكمي التي يمكن اختبارها لتحديد الدقة.

ولكن قبل بناء نظام تداول مستقر ومدعوم باستراتيجيات موثوقة، يجب تغطية الأساسيات.

إنشاء نظام تداول الفوركس

ضع أهداف التداول الخاصة بك.

يمكن أن تساعدك الخطط الواضحة في التداول، مع التركيز التام عند استخدام الأدوات التي تحتاجها الى تحقيق أهدافك. كما يساهم أيضاً وضع أهداف صارمة في بناء روتين تداول قيم.

دائماً ما يضع المتداولين المسؤولين أهداف واضحة وقابلة للقياس، لمعرفة مدى قدرتهم على المخاطرة، ولضبط استراتيجياتهم وفقاً لذلك.

اتخد قرارات بناءً على دوافعك.

خذ وقتك في التفكير فيما يحفزك. هل هو مجرد احتمال الثراء في أي وقت من الأوقات؟ إذا كان هذا هو الحال، فمن الأفضل أن تفكر مرتين. يتطلب التداول الشغف والتزام واستثمار الوقت.

قم بصياغة مخطط للتداول.

تتيح لك خطة التداول تكريس نفسك لتحقيق أهدافك بشكل كامل وأن تصبح متداولًا أكثر صرامة.

بالإضافة إلى ذلك، يساعدك المخطط التفصيلي في وضع إرشادات يجب اتباعها عند الاستثمار مع السماح لك بالاستعداد لمسار مختلف من الإجراءات في حالة حدوث أحداث غير متوقعة. في مرحلة التخطيط، تحتاج أيضًا إلى التفكير في نهج إدارة المخاطر الخاص بك، وتحديداً تحملك للمخاطر وكيفية إدارة المخاطر عبر أوامر السوق.

لإنشاء خطة تداول، تحتاج إلى اتخاد بعض الاجراءات: تقييم معرفتك بالسوق وتحسينها إذا كنت ترى ذلك مناسباً، وتحديد دوافع التداول الخاصة بك، ومواءمتها مع أسلوب التداول الخاص بك. تحقق من المزيد حول كل هذه الجوانب الهامة هنا.

حدد نوع المتداول الذي تريد أن تكونه واستعد لذلك.

بمجرد معرفة سبب رغبتك في التداول وكيف تخطط للقيام بذلك، يجب أن تكون مستعداً لتحديد نوع المتداول الذي تريده. خذ وقتك في تحليل خياراتك وتعرف على كل منها قبل اختيار نظام التداول والاستراتيجيات المناسبة.

  • التحليل الفني مقابل التحليل الأساسي تعتمد جميع استراتيجيات وأنظمة التداول على التحليل الفني أو الأساسي، حيث يمكن لكليهما توفير قيمة هائلة لك. يعتمد أيهما أكثر ملاءمة لك على عوامل متعددة، بما في ذلك الأهداف أو تحمل المخاطر أو تفضيلات السوق.

    يتبنى التحليل الفني فكرة أن الأسعار تتبع الأنماط، ويمكننا معرفة المزيد عما إذا كنا نحلل الأسعار السابقة وأحجام التداول. لذلك، يحاول التحليل الفني التنبؤ بما من المرجح أن يحدث في المستقبل من خلال استشارة الموارد مثل أنماط الرسوم البيانية والاتجاهات. يقوم التحليل الأساسي بتقييم القيمة المتأصلة للأداة المالية، والمعروفة بقيمتها الحقيقية. غالباً ما يتطلع المتداولين على العوامل الاقتصادية الأساسية التي تؤثر على الأدوات المختلفة: البيانات المالية أو اتجاهات الصناعة أو حالة الاقتصاد أو حتى أداء المنافسين، من بين أمور أخرى. هذه العناصر تلفت انتباه الجمهور، بعد التقارير أو الإعلانات أو الأحداث الإخبارية.

    طرق التداول واختيار السوق المناسب لك. هناك أنماط مميزة لأساليب التداول لمختلف المتداولين. لذلك، إذا كنت تفضل التداول طويل الأجل، فأنت لست مقيداً بخيار واحد فقط! الأمر نفسه ينطبق على التداول قصير الأجل أيضاً. انقر هنا لمزيد من الأفكار!في هذه المرحلة، يمكنك أيضاً اختيار مختلف الأسواق للتداول. نحن نقدم العديد من الأصول المالية للاختيار من بينها، مثل الفوركس، الأسهم، المؤشرات، السلع، السندات، صناديق الاستثمار المتداولة، والعملات الرقمية و بليندز. يأتي كل منهم بنقاط قوة ونقاط ضعف فريدة، لذا تأكد من اختيارك بحكمة اعتماداً على مهاراتك وشغفك. يمكنك أيضاً التفكير في بناء محفظة تداول متنوعة.

    حجم الصفقات، نقاط الدخول والخروج. مع توفير معظم الجوانب الفنية للأخير، سننهي دليلنا بعد تغطية حجم الصفقة الأساسي ونقاط الدخول والخروج.يتضمن تحديد حجم الصفقة عدد الوحدات التي تريد شرائها أو بيعها في كل صفقة. يمكن أن يكون حجم الصفقة قيم في حياتك المهنية في عالم التداول. يعد امتلاك فهم شامل لكيفية تحديد حجم تداولاتك بشكل صحيح أمراً بالغ الأهمية إذا كنت ترغب في التقدم وتحسين تداولك. سيؤدي فهم تغيير حجم الموضع إلى التخلص سريعاً من العديد من الأخطاء غير الضرورية التي قد ترتكبها. بالنسبة لنقاط الدخول والخروج، يجب أن يكون لديك إعدادات جاهزة لها في كل صفقة (عند الدخول والخروج من الصفقة). يستخدم المتداولين أصحاب الخبرة استراتيجية دخول وخروج سليمة. غالباً ما يؤدي إنشاء نقطة محددة عند الخروج من التداول إلى إحداث فرق كبير. ينصح الخبراء باختيار إطار زمني محدد لأغراض التداول إذا لم تكن لديك خبرة كبيرة في الأسواق المالية. لا ينصحون بالاستعجال في الأمور: تداول على وتيرتك الخاصة، باستخدام الأدوات والموارد التي تجعلك أكثر راحة.

    ثلاثة أشياء أساسية يجب تذكرها:• استراتيجيات التداول هي طرق للاستثمار في الأسواق بناءً على مجموعة من القواعد. والتي تعتمد على خطة تداول ذات أهداف وغايات واضحة لمسيرتك في عالم التداول.• بناءً على خطة التداول الخاصة بك، عليك أن تقرر أي مسار تداول تريد أن تسلكه، ونوع المتداول الذي تختاره، والأسواق التي تريد التداول فيها. المؤشرات والموارد الأساسية والفنية هم الحلفاء الرئيسيون هنا لمساعدتك.• اختر حجم صفقتك ونقاط الدخول والخروج بعناية شديدة بناءً على تحملك للمخاطر ولا تنس استخدام أوامر السوق المناسبة!

المصادر: investopedia.com, thebalance.com, babypips.com, Wikipedia.com.

تولت ae.capex.com إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على السوق لأغراض إعلامية فحسب. لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي.تتسم المعلومات الواردة هنا بالعمومية ولا تأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية لكل فرد، أو خبراته الاستثمارية أو وضعه المالي الحالي. وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Markets Ltd المسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً موثوقاً على النتائج المستقبلية.