مايكروسوفت تتراجع عن التحديث المسبب للخلل

مايكروسوفت تتراجع عن التحديث المسبب للخلل

نوكيا تتعاون مع عمالقة التكنولوجيا الأمريكيين لتطوير تكنولوجيا شبكات اتصال الجيل الخامس

عالجت مايكروسوفت أخيراً مشكلات الخلل التي تعاني منها تطبيقات مثل Teams، Outlook و Exchange Online.

قامت الشركة بالتغريد على تويتر بأن المشكلات التي أبلغ عنها أكثر من 26,000 مستخدم كانت بسبب "تغيير حديث في نظام المصادقة". و بغض النظر عن التراجع عن تفعيل التحديث، الا ان بعض الأشخاص قد يستمرون في مواجهة مشكلات.

وعلى الرغم من النكسة، أغلقت مايكروسوفت في بداية هذا الأسبوع شراكة مع شركة الاتصالات الفنلندية نوكيا. ستعمل الأخيرة جنباً إلى جنب مع أمازون، جوجل ومايكروسوفت لتطوير حلول راديو 5G جديدة قائمة على السحابة باستخدام تقنية RNA (شبكة الوصول اللاسلكي). و قد صرح "Tomi Uitto"، رئيس Nokia لشبكات المحمول: "التعاون المفتوح هو مفتاح تطوير استخدام 5G جديدة ومبتكرة عالية القيمة ، ستزود عملائنا بالأدوات التي يحتاجونها للتحول الرقمي".

كان رد فعل السوق متبايناً على الأخبار، حيث انخفضت أسهم مايكروسوفت بنسبة 0.40٪، بينما ارتفعت أسهم نوكيا بأكثر من 4٪. أضاف سعر أسهم جوجل 0.22٪، وانخفض أمازون بنسبة 0.12٪.

المصادر: reuters.com, finance.yahoo.com

تولت ae.capex.com إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على السوق لأغراض إعلامية فحسب. لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي.تتسم المعلومات الواردة هنا بالعمومية ولا تأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية لكل فرد، أو خبراته الاستثمارية أو وضعه المالي الحالي. وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Markets Ltd المسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً موثوقاً على النتائج المستقبلية.