عودة المخاوف من فيروس كورونا ، استقرار زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي و أسعار الذهب

عودة المخاوف من فيروس كورونا ، استقرار زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي و أسعار الذهب

فيروس كورونا يلقي بثقله على النمو الاقتصادي للولايات المتحدة ، ولماذا يجب إعادة التفكير في لقاح شركة فايزر.

لقاح فايزر ، أين العيب الخفي؟

رحبت الأسواق في بداية هذا الأسبوع بإعلان شركة فايزر عن لقاح فيروس كورونا الواعد. إلا أن بعض المضاربين على الإرتفاع عكسو في وقت لاحق صفقاتهم بعد إعادة التفكير في عملية توزيع اللقاح ، حيث تتطلب عملية التوزيع ضرورة شحن اللقاح مع نظام تجميد مكلف من شأنه أن يضخم تكلفة اللقاح. مع العلم انه يجب حقن اللقاح في غضون خمسة أيام وإلا يصبح عديم الفائدة.

ارتداد أسهم شركات التكنولوجيا

انتعشت أسهم شركات التكنولوجيا في يوم الأربعاء على خلفية إدراك الأسواق إمكانية ارتفاع كلفة اللقاح، و كذلك مع عودة ظهور فيروس كورونا في الولايات المتحدة. حيث لجأ المستثمرين إلى ملاذ أسهم التكنولوجيا مع تزايد احتمالات الإغلاق الجديد وتباطؤ الطلب على الأسهم الدورية.

كما تم فرض حظر التجول على الصالات الرياضية والمطاعم في نيويورك مع فرض قيود على التجمعات، مما أثار مخاوف خسائر اقتصادية اخرى في حال فرض إجراءات أكثر صرامة لاحتواء الفيروس.

أسواق الأسهم

% نسبة التغيير

S&P 500

+0.8%

Dow Jones

-0.01%

NASDQ

+2.5%

Japan 225

+1.0%

DAX 30

+0.6%

FTSI 100

+1.4%

CAC 40

+0.5%

زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي وأسواق العملات الأجنبية الرئيسية

انخفض عائد سندات الخزينة لمدة 10 سنوات يوم الخميس بنسبة 5.0٪تقريباً، مع تراجع شهية المخاطرة بسبب توقعات انخفاض النمو في الولايات المتحدة في الفترة القادمة، وسيأتي ذلك إعتماداً على شدة القيود الصحية التي قد تتخذها الولايات. كما ظل مؤشر الدولار الأمريكي ثابتاً فوق مستوى 92.50 ، وقد يؤدي إرتفاعه فوق المتوسط المتحرك البسيط لـ 50 يوماً إلى إرتفاع السعر بإتجاه 94.04.

انخفض اليورو في يوم الأربعاء، حيث أبقت مصادر البنك المركزي الأوروبي الباب مفتوحاً لاستخدام أي أداة في اجتماع ديسمبر بما في ذلك خفض أسعار الفائدة. و من المؤكد ان تتوقع الأسواق زيادة حزمة الطوارئ من حيث الكمية والمدة لأن معدلات التخفيض قد لا تكون صالحة. و يدل هذا الأمر انه من المرجح أن يواصل زوج اليورو / الدولار الأمريكي حركته الجانبية وقد يتراجع لاختبار 1.1620.

تراجع زوج الجنيه الإسترليني / الدولار الأمريكي في يوم الخميس على إثر انخفاض إجمالي الناتج المحلي عن 15.5 (ربع سنوي) وبشكل أدنى من المتوقع .و قد ينكمش الاقتصاد البريطاني في نوفمبر بين نسبة 6 و 7٪ بسبب الإغلاق المفروض حديثاً وسيؤثر هذا على إجمالي الناتج المحلي في الفترة القادمة. و من ناحية أخرى، انخفض الجنيه الإسترليني في يوم الأربعاء بنسبة 0.2٪ بفعل تقارير عن صفقة التجارة بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة والتي قد تفوت الموعد النهائي في 15 نوفمبر. قد يرتفع الزوج لإعادة اختبار 1.3300 ، وإغلاق الشمعة اليومية فوق هذا المستوى يمكن أن يرسل السعر باتجاه 1.3459.

الذهب والنفط

ارتفع سعر النفط في يوم الأربعاء إلى ما يقرب إرتفاع شهرين ونصف الشهر عند 45.27 دولار للبرميل على أمل أن تقوم أوبك وشركائها بتمديد تخفيضات الإنتاج إلى ما بعد يناير 2021. وقد أدى ذلك إلى ارتفاع أسعار خام برنت بأكثر من 12٪ ، و لكنه إنخفض بعد ذلك كنتيجة لتراجع بعض المضاربين على الارتفاع. و يمكن أن يؤدي إغلاق الشمعة اليومية تحت 43.6 دولار للبرميل إلى دفع السعر نحو 41.70.

اختبرت أسعار الذهب في يوم الأربعاء الحد الأدنى لمنطقة التداول الحالية بين 1861 - 1921 دولار ، ثم أغلق الشمعة اليومية فوق بإتجاه قمة المنطقة عند 1.921 دولار للأونصة.

الأحداث المرتقبة

على التقويم الاقتصادي ، سيتبع متداولو اليورو / الدولار رقم الإنتاج الصناعي لمنطقة اليورو لشهر سبتمبر في الساعة 2:00 عصراً (بتوقيت الإمارات العربية المتحدة) ، ومعدلات التضخم في الولايات المتحدة لشهر أكتوبر مع مطالبات البطالة في الساعة 5:30 عصراً ، والتغيرات في مخزونات النفط الأمريكية على الساعة 8:00 مساءً. كما سيلقي في وقت لاحق رئيس البنك المركزي الأوروبي لاغارد خطابًا في الساعة 8:45 مساءً ، و سيتحدث أعضاء مجلس الاحتياطي الفيدرالي إيفانز وويليامز في الساعة 10:00 مساءً و 11:00 مساءً على التوالي.

أما في مايخص الأجندة الاقتصادية اليوم ، تتوقع الأسواق خطاب رئيسة البنك المركزي الأوروبي لاغارد في الساعة 5:00 عصراً (بتوقيت الإمارات العربية المتحدة) ونائبها السيد جيندوس في الساعة 5:30 عصراً و 6:45 عصراً على التوالي.

تولتMahmoud Alkudsi إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على السوق لأغراض إعلامية فحسب.

لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي.

لا تؤثر Key Way Markets Ltd ولا تقدم أي مدخلات في صياغة المعلومات الواردة هنا. المحتوى طيه عام ولا يأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية الفردية أو الخبرة الاستثمارية أو الوضع المالي الحالي.

وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Markets Ltd المسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً موثوقاً على النتائج المستقبلية.