حان يوم انتخاب الرئيس الأمريكي – نظرة عن الاسواق – نوفمبر

حان يوم انتخاب الرئيس الأمريكي – نظرة عن الاسواق – نوفمبر

غلب طابع التفاؤل المعتدل على ردة فعل الأسواق في يوم الانتخابات ، حيث نرى تراجع غالبية المستثمرين عن مواقفهم الدفاعية ، متسببًا في ارتفاع أسواق الأسهم العالمية.

كما لاحظنا ضعف الدولار مقابل جميع العملات ، باستثناء الين الياباني ، والذي يضعف أيضًا لنفس سبب الدولار: التدفقات الخارجة من الملاذ الآمن.

هل يمكن اعتبار ردة الفعل هذه عادية؟

يمكن أن توضح ميزة استطلاعات الرأي تفسير سلوك السوق للمرشح الديمقراطي بايدن.

في حالة كان الفائز في الانتخابات هو نائب الرئيس السابق ،و كما على الاغلب سيكون مجلس الشيوخ في أيدي الديمقراطيين أيضًا ، فإن إمكانية الموافقة على حزمة تحفيز مالية كبرى تتجاوز 2 تريليون دولار ، ستكون حقيقة.

وفي حالة حدوث ذلك ، فسوف تستقبل أسواق الأسهم هذا الإجراء الذي طال انتظاره بحماس. من المحتمل أن يكون مؤشر USA30 في مؤشرات أمريكا الشمالية من اكبر المستفيدين، لأن إجراءات التحفيز المالي ستفضل القيم الدورية التي يتألف منها هذا المؤشر.

اما فيما يخص TECH100 فيمكن توقع سلوك مستقبلي أفضل، وهو نفس السلوك الذي قاد الحركة التصاعدية حتى الآن، وكما يمكن ان يتأثر أكثر عن طريق الزيادة المحتملة والمرجحة في ضرائب الشركات التي ستنفذها اي حكومة ديمقراطية لتمويل العجز الهائل الناجم عن الإنفاق المالي.

المستقبل الأوروبي و علاقته بالمجابهة الانتخابية

في حالة فوز بايدن بالرئاسة، فمن المتوقع ان تكون المؤشرات الأوروبية هي الأكثر استفادة من فوز الديمقراطيين، حيث ستختفي كل الاشكاليات التي خلقها ترامب بتهديده المستمر بفرض رسوم جمركية على الصادرات من الاتحاد الأوروبي.

كما يمكن أن يستعيد مؤشر DAX في هذا السيناريو مستوى 13000 ، على الرغم من الصورة المظلمة التي يفرضها الوباء في أوروبا.

وستكون إجراءات السياسة النقدية التوسعية الجديدة التي سيطبقها البنك المركزي الأوروبي بلا شك بمثابة دفعة صعودية للمؤشرات الأوروبية في اجتماعه القادم في ديسمبر.

لكن يبقى الانتصار الذي تنبأت به استطلاعات الرأي غير واضح و مجرد احتمال ، كذلك سيكون طعن ترامب لنتائج الانتخابات من أسوأ السيناريوهات المتوقعة.

و في حالة استغرق الأمر وقتًا أطول لتحديد الفائز بالرئاسة، فهذا سيخلق صعوبات في السوق، كما ستعاني أسواق الأسهم من خسائر كبيرة، وسيرتفع الدولار مرة أخرى كملاذ آمن.

كل الفرضيات ستبقى مبهمة و غير واضحة، وسنعرف اكثر في الايام القادمة.

تولتMiguel A. Rodriguez إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على السوق لأغراض إعلامية فحسب.

لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي.

لا تؤثر Key Way Markets Ltd ولا تقدم أي مدخلات في صياغة المعلومات الواردة هنا. المحتوى طيه عام ولا يأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية الفردية أو الخبرة الاستثمارية أو الوضع المالي الحالي.

وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Markets Ltd المسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً موثوقاً على النتائج المستقبلية.