أسعار اليورو مقابل الدولار تتطلع إلى قرار البنك المركزي الأوروبي، بينما ينتظر زوج الجنيه الاسترليني الدولار الأمريكي اجتماع مهم

أسعار اليورو مقابل الدولار تتطلع إلى قرار البنك المركزي الأوروبي، بينما ينتظر زوج الجنيه الاسترليني الدولار الأمريكي اجتماع مهم

انتعاش أسواق الأسهم على خلفية آخر مستجدات حزمة التحفيز التي طال انتظارها، في حين وصلت المحادثات بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة إلى مرحلة التوصل إلى اتفاق أو الإلغاء.

تقدم جيد

سحبت المملكة المتحدة الأجزاء المثيرة للجدل من مشروع قانون السوق الداخلية الذي من شأنه أن يمكّن الوزراء من تجاوز اتفاقية صفقة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، في إشارة إلى أن كلا الجانبين على بذل الجهود لتجنب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بشكل غير منظم في نهاية العام.

سيتوجه رئيس الوزراء البريطاني إلى بروكسل في يوم الأربعاء في محاولة أخيرة للتوصل إلى اتفاق مع الاتحاد الأوروبي قبل قمة الاتحاد الأوروبي في يوم الخميس. على الرغم من أن صفقة اللحظة الأخيرة يمكن أن تغطي السلع المصنعة فقط، دون النظر في قطاع الخدمات الذي يشكل 80٪ من اقتصاد المملكة المتحدة.

تقدم آخر

على الجانب الآخر من المحيط الأطلسي، انتعشت أسواق الأسهم في يوم الثلاثاء بعد أنباء عن إحراز تقدم في صفقة حزمة التحفيز الأمريكية، حيث قدم وزير الخزينة الأمريكية ستيف منوتشين اقتراحاً بقيمة 916 مليار دولار إلى رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، رغم وجود بعض التفاصيل التي يجب العمل عليها.

وقد غردت الآنسة بيلوسي على تويتر في يوم الأربعاء: "في حين يعتبر توقيع الزعيم ماكونيل على عرض بقيمة 916 مليار دولار تقدماً بناءً على إطار عمل الحزبين، فإن اقتراح الرئيس، الذي يخفض التأمين ضد البطالة بمقدار 140 مليار دولار مقارنة بإطار العمل، غير مقبول".

أدى التفاؤل الناتج عن مقترح إغاثة فيروس كورونا والإشارة المبكرة من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بإمكانية منح تصريح لقاح فيروس كورونا من شركة فايزر إلى ارتفاع مؤشر Dow ​​Jones في يوم الأربعاء إلى أعلى مستوياته على الإطلاق عند مستوى 30273 وارتفع مؤشر S&P500 فوق مستوى 3700 لأول مرة.

أسواق الأسهم

نسبة التغيير

S&P 500

+0.6%

Dow Jones

+0.6%

NASDQ

+0.5%

Japan 225

+0.5%

DAX 30

+0.4%

FTSI 100

+0.6%

CAC 40

+0.4%

مصدر الجدول: Capex Webtrader

اليورو مقابل الدولار وأسواق العملات الأجنبية الرئيسية

ستتابع الأسواق اجتماع البنك المركزي الأوروبي في يوم الخميس حيث من المتوقع أن تصدر توقعات النمو والتضخم للسنوات القادمة مع تيسير السياسة النقدية. وقد تدفع مستويات التضخم المنخفضة الحالية البنك المركزي إلى زيادة برنامج شراء الطوارئ لمواجهة الوباء بمقدار 500 مليار يورو ورفع برنامج التيسير الكمي المفتوح إلى 40 مليار يورو شهرياً. بالإضافة إلى أن تمديد لمدة 12 شهراً لبرنامج TLTRO يبقى مطروح على الطاولة.

ومن الناحية الفنية، ظل مؤشر القوة النسبية على الرسم البياني اليومي لأسعار زوج اليورو دولار أمريكي في منطقة ذروة الشراء مما يؤكد قوة الزخم الصاعد. ومع ذلك، فشل السعر في عدة مناسبات في الصعود إلى منطقة تداول أعلى مما يشير إلى نهج "الانتظار والترقب" من قبل المضاربين على الارتفاع. وقد يوجه إغلاق الشمعة اليومية فوق 1.2148 السعر نحو مستوى المقاومة الشهري الواقع عند منطقة تداول 1.2356 (قاع نوفمبر 2014).

استعادت أسعار الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بعض الخسائر في يوم الاثنين على خلفية أنباء إلغاء الجزء المثير للجدل في فاتورة السوق الداخلية، وبالتالي، ظل الزوج في منطقة التداول الحالية بين 1.3185 - 1.3460 في انتظار المزيد من المستجدات في اجتماع الليلة بين جونسون و المفوضة الأوروبية في بروكسل.

ظل مؤشر القوة النسبية على الرسم البياني اليومي لمؤشر الدولار الأمريكي في منطقة ذروة البيع مما يبرز أن البائعين لا يزالون يتحكمون في اتجاه السعر. وقد يؤدي إغلاق الشمعة اليومية دون مستوى 90.44 إلى تراجع السعر لاختبار (قمة 30 يناير 2018).

الذهب والنفط

استعادت أسعار النفط بعض الخسائر على خلفية الأخبار عن إمكانية تمرير صفقة حزمة التحفيز الأمريكية الجديدة ، إلى جانب التوقعات بانخفاض الإنتاج الأمريكي بمقدار 910 ألف برميل يومياً في عام 2020 إلى 11.3 مليون برميل في اليوم.

ومن الناحية الفنية، ظل مؤشر القوة النسبية على الرسم البياني اليومي لأسعار خام برنت فوق مستوى 50 ويشير إلى أن الزخم الصاعد لا يزال مستمراً. وعليه ، فقد يرتفع السعر نحو الحد الأعلى لمنطقة التداول الحالية بين 46.53- 50.50.

ارتفع عائد السندات الأمريكية لأجل 10 سنوات في يوم الأربعاء بنسبة 1.8٪ مما يسلط الضوء على شهية المخاطرة القوية في الأسواق، كما انخفض سعر المعدن الثمين اليوم بنسبة 0.6٪ بسبب العلاقة السلبية بين الذهب وعائد السندات الأمريكية. ومع ذلك، فإن إغلاق الشمعة اليومية فوق مستوى 1,861 يحافظ على احتمالية الارتفاع نحو قمة منطقة التداول الحالية التي تقع بين 1,861 – 1,921 دولار للأونصة.

تولتMahmoud Alkudsi إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على السوق لأغراض إعلامية فحسب.

لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي.

لا تؤثر Key Way Markets Ltd ولا تقدم أي مدخلات في صياغة المعلومات الواردة هنا. المحتوى طيه عام ولا يأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية الفردية أو الخبرة الاستثمارية أو الوضع المالي الحالي.

وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Markets Ltd المسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً موثوقاً على النتائج المستقبلية.