زوج اليورو دولار وأسعار والذهب ينتظران خطابي رؤساء البنك المركزي الأوروبي والاحتياطي الفيدرالي

زوج اليورو دولار وأسعار والذهب ينتظران خطابي رؤساء البنك المركزي الأوروبي والاحتياطي الفيدرالي

ارتفاع أسعار مؤشرات الأسهم مع ارتفاع شهية المخاطرة و استقرار العملة الأمريكية. كيف بدأت الأسواق تداولات هذا الأسبوع؟

صدرت الناتج المحلي الإجمالي الصيني (الربع الثالث) عند 4.9٪ حيث جاءت أقل من المتوقع عند 5.2٪ ، ومع ذلك ، كانت هذه القراءة أفضل بكثير من القراءة السابقة عند 3.2٪. كما ارتفع الإنتاج الصناعي الصيني لشهر سبتمبر إلى 6.9٪ بشكل أعلى من المتوقع 5.8٪ وأعلى من القراءة السابقة التي كانت عند 5.6 %. بالإضافة إلى ذلك ، جاءت مبيعات التجزئة الصينية عند 3.3٪ بشكل أفضل من المتوقع عند 1.8٪ وأفضل من القراءة السابقة التي كانت عند 0.5%. وترسل هذه البيانات إشارات متضاربة حول التعافي الاقتصادي الصيني.

مؤشرات الأسهم

أدت الآمال في التوصل إلى اتفاق محتمل بشأن التحفيز المالي في الولايات المتحدة والأخبار المتعلقة بالتسجيل المحتمل للقاح فايزر المضاد لفيروس كورونا إلى رفع معنويات الأسواق. كما تداولت أسواق الأسهم الآسيوية على ارتفاع يوم الاثنين في ظل البيانات الصناعية الصينية التي كانت أفضل من المتوقع.

صرحت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي أن هناك الكثير من القضايا التي يجب الاتفاق عليها مع البيت الأبيض ، لكن الطرفين ليسا بعيدان عن الاتفاق. على الرغم من ذلك، ذكر أحد مستشاري الرئيس ترامب بأنه سيكون من الصعب تنفيذ حزمة الإغاثة قبل الانتخابات الأمريكية.

سوق الأسهم

نسبة التغير

S&P 500

-0.5%

Dow Jones

-0.01%

NASDQ

-0.9%

Japan 225

+0.1%

DAX 30

+1.1%

FTSI 100

+0.8%

CAC 40

+0.8%

EUR / USD وأزواج العملات الرئيسية

ارتفع الدولار الأمريكي في تداولات الأسبوع الماضي بسبب معنويات الابتعاد عن المخاطرة في السوق بشكل رئيسي من التأخير في تمرير حزمة التحفيز الأمريكية والأعداد المتزايدة لفيروس كورونا في الولايات المتحدة وأوروبا. من الناحية الفنية ، لا يزال مؤشر الدولار الأمريكي يتداول دون مستويات 94.04 وهذا يعني أن المؤشر قد ينخفض ​​باتجاه 91.78.

أغلق زوج اليورو / الدولار الأمريكي تحت المتوسط ​​المتحرك لمدة 50 يوماً مما يعكس ضعف المتداولين على الارتفاع واختبر مستوى 1.1713 مرتين. و قد يؤدي إغلاق الشمعة اليومية دون هذا المستوى إلى إرسال الزوج باتجاه 1.1621.

استقر زوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي في منطقة التداول التي تقع بين 1.2773 - 1.3048 غير أن سعر الزوج لا يعكس في الوقت الحالي أي مخاطر تتعلق بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق، حيث تعتقد الأسواق أن الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة قد تيوصلان إلى اتفاق في نهاية المطاف. من الناحية الفنية، قد يتسبب إغلاق الشمعة اليومية أدنى 1.2773 إلى المزيد من التراجع باتجاه 1.2505.

الذهب والنفط

استفادت أسعار النفط من البيانات الصينية الإيجابية التي أظهرت زيادة كبيرة في الإنتاج الصناعي. من الناحية الفنية ، ارتفع خام برنت وارتفع فوق مستويات 42.50 في الأسبوع الماضي ، ومع ذلك ، فإن الأرقام المتزايدة لفيروس كورونا في الولايات المتحدة وأوروبا ستبقي أي ارتفاع تحت السيطرة. أغلق النفط الخام الأمريكي الأسبوع الماضي فوق المتوسط ​​المتحرك لمدة 50 يوماً وافتتح يوم الاثنين بفجوة صعودية. وقد يؤدي الفشل في الإغلاق فوق مستوى 42.23 إلى عكس اتجاه السعر نحو 38.37 دولارًا للبرميل.

تداولت أسعار الذهب في حركة جانبية بتشكيل قيعان أعلى و قمم أدنى. وقد يؤدي الفشل في الإغلاق فوق مستوى 1,921 إلى تراجع السعر لاختبار 1,861 دولارًا للأونصة.

البيانات والأحداث المرتقبة

سيتابع المتداولين على أسعار اليورو مقابل الدولار وأسعار الذهب خطاب رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي باول في الساعة 4:00 مساءً (بتوقيت الإمارات العربية المتحدة) وخطاب البنك المركزي الأوروبي لاغارد في الساعة 4:40 مساءً. كما سيستمع المستثمرون أيضاً لخطابات أعضاء مجلس الاحتياطي الفيدرالي ويليامز وكلاريدا وبوستيتش وهاركر في الساعة 5:00 مساءً و 7:45 مساءً و 10:20 مساءً و 11:00 مساءً على التوالي.

تولتMahmoud Alkudsi إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على السوق لأغراض إعلامية فحسب.

لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي.

لا تؤثر Key Way Markets Ltd ولا تقدم أي مدخلات في صياغة المعلومات الواردة هنا. المحتوى طيه عام ولا يأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية الفردية أو الخبرة الاستثمارية أو الوضع المالي الحالي.

وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Markets Ltd المسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً موثوقاً على النتائج المستقبلية.