استقرار أسعار الذهب مع تراجع زخم حركة السوق الصاعدة

استقرار أسعار الذهب مع تراجع زخم حركة السوق الصاعدة

ارتفاع الدولار النيوزيلندي، مخاوف في الأسواق ، والاحتياطي الفيدرالي يجدد دعوته إلى إقرار حزمة تحفيز مالي

المركزي النيوزلندي يثبت أسعار الفائدة

اخترق زوج الدولار النيوزيلندي مقابل الدولار الأمريكي في يوم الأربعاء مستوى 0.6900 للمرة الأولى في مدة سبعة أشهر ونصف حيث قرر الاحتياطي النيوزيلندي إبقاء أسعار الفائدة الحالية دون تغيير عند 0.25٪. ومع ذلك ، فقد بدأ البنك المركزي النيوزيلندي برنامجاً جديداً لمساعدة الشركات بقروض ميسرة تبدأ من ديسمبر.

كما ذكر الاحتياطي النيوزيلندي أن أداء الاقتصاد كان أقوى مما كان متوقعاً ، ولكنه أشار إلى إحتمالية تراجع الأداء خلال الفترة القادمة. ومع ذلك ، لا يبدو إبقاء سعر الفائدة اليوم على حاله منسمجاً مع تخفيض أسعار الفائدة إلى المنطقة السلبية ، وبالتالي سجل الدولار النيوزيلندي أعلى مستوياته مقابل الدولار الأمريكي كما ذكر أعلاه.

الحاجة إلى التحفيز المالي

أشار عضو مجلس الاحتياطي الفيدرالي السيد كابلان إلى أن الإنفاق الفردي سينخفض في مرحلة قادمة ، ما لم يتم تمرير المزيد من مساعدات التحفيز المالي ، كما ذكر كذلك أنه من المرجح أن ينتعش الاقتصاد بقوة بمجرد توفر اللقاح.

كما شدد الاحتياطي الفيدرالي في مناسبات عديدة على أهمية حزمة التحفيز المالي من أجل تعافي الاقتصاد الأمريكي ، الا انه لم يوص بأي رقم محدد وذكر أن أمر اتخاذ القرار متروك للكونجرس. وقد يبدو أن الوضع الراهن قد يستمر حتى بداية العام المقبل نظراً لعدم تمكن الحزب الجمهوري والديمقراطي من الاتفاق على الحزمة قبل الانتخابات

رجوع أسعار الأسهم

رحب المستثمرين في بداية هذا الأسبوع بفوز بايدن و كذلك بإعلان فايزر للقاح فيروس كورونا ذو"فعالية" بنسبة 90٪.و قد ارتفع أيضاً مؤشر S&P500 و مؤشر Dow Jones إلى أعلى مستوياتهم على الإطلاق.

إلا أن الأسواق عادت للتراجع بسبب مخاوف تأخر حزمة التحفيز المالي ، ومقاومة انتقال السلطة من إدارة ترامب إلى إدارة بايدن الجديدة ، و بالأخص بعد الأخذ بالاعتبار الوقت المطلوب و المعدات اللازمة لطرح لقاح فيروس كورونا الجديد إذا ثبتت فعاليته بنسبة 90٪.

أسواق الأسهم

% نسبة التغيير

S&P 500

-0.3%

Dow Jones

+0.7%

NASDQ

-2.1%

Japan 225

-0.2%

DAX 30

+1.0%

FTSI 100

+1.7%

CAC 40

+2.3%

زوج اليورو مقابل الدولار وأسواق العملات الأجنبية الرئيسية

ساعد تفاؤل الأسواق بتحسن النمو الأمريكي في عام 2021 على ارتفاع أسعار الدولار الأمريكي وعائد سندات الخزينة لمدة 10 سنوات إلى ما يقرب من 1.0٪. حيث استقر مؤشر الدولار الأمريكي فوق مستوى 92.50 وحافظ على اتجاهه الأفقي ، و قد تتحول النظرة الفنية لهذا السوق إلى سلبية في حال إغلاق الشمعة اليومية دون مستوى 91.72.

وينتظر متداولو اليورو اجتماع البنك المركزي الأوروبي في ديسمبر، حيث من المتوقع أن يضيف البنك المركزي 500 مليار يورو إلى ال 750 مليار الحالي (برنامج شراء الطوارئ لمواجهة الوباء PEPP). كذلك تظل النظرة الفنية لزوج اليورو مقابل الدولار محايدة وتداول هذا السوق بين 1.1620 و 1.1909 مع استمرار البنك المركزي الأوروبي في تمديد (برنامج شراء الطوارئ عند الوباء PEPP). و يمكن أن يرتفع زوج اليورو مقابل الدولار لمستويات 1.2400-1.2500 بمجرد أن يلمح البنك المركزي إلى أنه لا حاجة لزيادة قيمة برنامج الطوارئ أكثر.

كما استفاد زوج الجنيه الإسترليني / الدولار الأمريكي من التفاؤل بإمكانية التوصل إلى اتفاق تجاري بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة. حيث ارتفع الزوج إلى أعلى مستوى له في شهرين عند مستوى 1.3288. و قد يؤدي الإغلاق فوق 1.3300 إلى دفع السعر أعلى باتجاه 1.3459.

الذهب والنفط

ارتفع سعر النفط الخام هذا الأسبوع وسط تفاؤل الأسواق بتحسن الطلب في عام 2021 ، و جاء ذلك وسط أنباء إيجابية عن لقاح فيروس كورونا ، و إشارات أوبك و شركائها إلى تمديد محتمل لتخفيضات الإنتاج الحالية إلى العام القادم . وقد أغلق خام برنت يوم الثلاثاء فوق 43.58 للبرميل متطلعًا لاختبار 46.49 دولار للبرميل .

كما تراجعت أسعار الذهب واختبرت أدنى مستوياتها في ستة أسابيع عند 1,850 في بداية الأسبوع الحالي . ومع ذلك ، لا تزال النظرة العامة للمعدن الثمين محايدة وقد يدفع ذلك الأسعار باتجاه مستوى 1,921 دولاراً للأونصة.

الأحداث المرتقبة

لا يوجد الكثير على الأجندة الاقتصادية اليوم ، حيث تتوقع الأسواق خطاب رئيسة البنك المركزي الأوروبي لاغارد في تمام الساعة 5:00 عصراً (بتوقيت الإمارات العربية المتحدة) ونائبها السيد جيندوس في الساعة 5:30 مساءً و 6:45 مساءً على التوالي.

تولتMahmoud Alkudsi إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على السوق لأغراض إعلامية فحسب.

لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي.

لا تؤثر Key Way Markets Ltd ولا تقدم أي مدخلات في صياغة المعلومات الواردة هنا. المحتوى طيه عام ولا يأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية الفردية أو الخبرة الاستثمارية أو الوضع المالي الحالي.

وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Markets Ltd المسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً موثوقاً على النتائج المستقبلية.