أسعار الذهب والدولار الأمريكي يتماسكان بسبب مخاطر نزاع الانتخابات

أسعار الذهب والدولار الأمريكي يتماسكان بسبب مخاطر نزاع الانتخابات

الاحتياطي الأسترالي يخفض أسعار الفائدة بينما تنتظر الأسواق نتائج الانتخابات الأمريكية

تلقي انتخابات رئيس الولايات المتحدة والكونجرس بثقلها على معنويات السوق حيث يفضل المستثمرون نهج الانتظار والترقب. و دائماً ما تكون النتيجة الواضحة موضع ترحيب بغض النظر عن هوية الفائز، إلا أن سيناريو النتيجة المتنازع عليها يبدو أكثر احتمالاً بعد شكاوى ترامب المتعددة بشأن التصويت عبر البريد. ومن أهم مؤثرات هذا الوضع إن حدث هو زيادة عدم اليقين والمزيد من ميل الاسواق إلى تجنب المخاطرة.

خفض بنك الاحتياطي الأسترالي سعر الفائدة من 0.25٪ إلى 0.1٪ وأعلن عن شراء 100 مليار دولار من السندات الحكومية ذات الآجال المستحقة لحوالي 5-10 سنوات على مدى الأشهر الستة المقبلة. قال محافظ بنك الاحتياطي الأسترالي إن الجمع بين شراء السندات وانخفاض معدل الفائدة سيساعد على الانتعاش من خلال خفض تكاليف التمويل ودعم أسعار الأصول والميزانية العمومية.

مؤشرات الأسهم

انتعشت أسواق الأسهم العالمية يوم الاثنين على خلفية صدور أرقام مؤشر مديري المشتريات التصنيعي أفضل من المتوقع في الولايات المتحدة وأوروبا. حيث ارتفع مؤشر مديري المشتريات التصنيعي لشهر أكتوبر في الولايات المتحدة إلى أعلى مستوى له منذ 17 عاماً وسط زيادة الطلب على السيارات والمواد الغذائية.

سوق الأسهم

نسبة التغير

S&P 500

+1.2%

Dow Jones

+1.7%

NASDQ

+0.1%

Japan 225

+1.2%

DAX 30

+1.7%

FTSI 100

+1.2%

CAC 40

+1.9%

EUR / USD وأزواج العملات الرئيسية

أدت عمليات الإغلاق التي تم فرضها مؤخراً في أوروبا إلى جانب حالة عدم اليقين بشأن الانتخابات الأمريكية إلى إستمرار تراجع شهية المخاطرة وأبقى الطلب على الملاذات الآمنة كالدولار والذهب. سجل مؤشر الدولار الأمريكي يوم الاثنين أعلى مستوى في خمسة أسابيع عند 93.9 لذلك ، قد يرتفع السعر أكثر نحو 94.65 طالما استمر بالتداول فوق 94.04.

ارتد زوج اليورو / دولار من الحد الأدنى لمنطقة التداول الحالية التي تقع بين 1.1621 و 1.1909. تبقى النظرة الفنية للزوج محايدة في حال استمر بالتداول فوق 1.1621 والإغلاق تحت هذا المستوى يغير النظرة لهذا الزوج إلى سلبية.

تراجع زوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي هذا الأسبوع بعد أنباء عن فرض إغلاق جزئي في إنجلترا. تظل النظرة الفنية للزوج محايدة طالما بقي يتداول فوق 1.2772 في حين أن الإغلاق تحت هذا المستوى يغير النظرة الفنية إلى سلبية.

الذهب والنفط

تراجعت أسعار النفط يوم الثلاثاء بسبب زيادة المعروض الليبي وانخفاض توقعات الطلب العالمي الناجم عن الموجة الثانية لفيروس كورونا. وقد انضمت إيطاليا إلى ألمانيا وفرنسا والمملكة المتحدة في تشديد قيود فيروس كورونا التي تفرض حظر التجول وحظر السفر بين المناطق الأكثر تضرراً. اختبر خام برنت في يوم الاثنين أدنى مستوى له في أكثر من أربعة أشهر عند 36.38 ، وقد يكون السعر متجهاً لاختبار 35.00 دولاراً للبرميل.

ارتفع سعر الذهب يوم الاثنين بنسبة 0.8٪ إلا أن النظرة الفنية للمعدن الثمين تبقى محايدة في حال استمر بالتداول فوق 1,861 إلا أن الإغلاق تحت هذا المستوى يغير النظرة الفنية إلى سلبية.

البيانات والأحداث المرتقبة

ستستمع الأسواق إلى خطاب بنك ألمانيا ماودرير في الساعة 2:00 مساءً (بتوقيت الإمارات العربية المتحدة) ثم في تمام الساعة 7:00 مساءً ستطلع الأسواق على طلبات المصانع الأمريكية لشهر سبتمبر. كما سيتحدث عضوا بنك ألمانيا Balz وMaurderer في الساعة 8:00 مساءً و 10:00 مساءً على التوالي.

تولتMahmoud Alkudsi إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على السوق لأغراض إعلامية فحسب.

لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي.

لا تؤثر Key Way Markets Ltd ولا تقدم أي مدخلات في صياغة المعلومات الواردة هنا. المحتوى طيه عام ولا يأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية الفردية أو الخبرة الاستثمارية أو الوضع المالي الحالي.

وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Markets Ltd المسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً موثوقاً على النتائج المستقبلية.