بيانات اقتصادية كلية سلبية في ألمانيا - نظرة عامة على السوق

بيانات اقتصادية كلية سلبية في ألمانيا - نظرة عامة على السوق

تعثر الاقتصاد الألماني، مع إظهار البيانات لانخفاض الناتج المحلي الإجمالي

ظهر يوم أمس بعد اتخاذ بعض الإجراءات لتجنب التقلبات الزائدة في بعض أسهم أمريكا الشمالية التي شهدت حركات أعلى بكثير من المعتاد نتيجة للإجراءات التي روج لها متداولي التجزئة المتصلين على منصات مثل WallStreetbets؛ النفور من المخاطرة يسيطر مرة أخرى على الأسواق.

لا تزال حالة عدم اليقين قائمة بسبب احتمالية تكرار أحداث مثل يوم الأمس. حيث لا توجد وسائل تنظيمية في الولايات المتحدة لتجنب ذلك، وقد بدأ المستثمرين المؤسسيون يشعرون بعدم الأمان حيال هذه الأحداث.

إضافة الى الأرقام الاقتصادية التي كانت غير إيجابية على وجه التحديد في هذه المرحلة الوبائية.

بيانات العمالة والناتج المحلي الإجمالي في أوروبا

شهدت ألمانيا، الدولة الرائدة في الاتحاد الأوروبي، انخفاضاً في التوظيف بنسبة 41 ألف مقابل أكثر من 6 ألاف المتوقعة وانخفاض في الناتج المحلي الإجمالي بين السنوات للربع الرابع بنسبة -2.9٪، وهو أفضل نوعاً ما مما كان متوقعاً عند نسبة 3.4٪، ولكنه رقم سلبي على اي حال.

لا تزال توقعات انتعاش الإقتصاد ضعيفة كما صرح رئيس البنك المركزي الأوروب ، لاجارد، خاصة مع أحدث البيانات حول تطور عدوى وباء كورونا الذي أدى إلى تباطؤ النشاط الاقتصادي نتيجة إجراءات تقييد التنقل.

يظل مؤشر داكس الألماني تحت الضغط في هذا السيناريو. و في هذه الحالة، فإن المواجهة بين المفوضية الأوروبية وشركة الأدوية AstraZeneca هي عامل عدم استقرار. و احتمالية عدم استيفاء برنامج إعطاء و توزيع اللقاح كما هو مخطط له، مما يعني تأخير في إنتعاش الاقتصاد.

المؤشر قريب من الدعم الأساسي الواقع عند 13424 نقطة، والذي في حالة كسره بإتجاه هابط يأكد نهاية الاتجاه الصاعد الأخير الذي بدأ في شهر نوفمبر الماضي. وقد يتجه المؤشر الألماني نحو مستويات أقل دون هذا الدعم في منطقة 13140 نقطة حيث يمر خط المتوسط ​​المتحرك البسيط لـ 100 يوم، من منظور التحليل الفني.

يتعزز سعر الدولار مرة أخرى بسبب وضعه كعملة ملاذ آمن والحفاظ على عوائد سندات الخزينة الأمريكية، والتي في حالة السندات ذات العشر سنوات تبلغ 1.06٪.

يتراجع سعر اليورو مقابل الدولار الأمريكي إلى منطقة 1.2100 ويقترب من منطقة الدعم الرئيسية عند 1.2065. من الناحية الفنية، فإن الكسر الهبوطي من هذا المستوى من شأنه أن يؤدي إلى نمط انعكاسي يكون هدفه النظري حول مستويات 1.1850، وهي منطقة تركيز سعر حرجة، والتي من شأنها أن تدعم الزوج.

المصادر: Bloomberg, Reuters

تولتMiguel A. Rodriguez إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على السوق لأغراض إعلامية فحسب.

لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي.

لا تؤثر Key Way Markets Ltd ولا تقدم أي مدخلات في صياغة المعلومات الواردة هنا. المحتوى طيه عام ولا يأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية الفردية أو الخبرة الاستثمارية أو الوضع المالي الحالي.

وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Markets Ltd المسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً موثوقاً على النتائج المستقبلية.