شهية المخاطرة في تحسن طفيف، والأسهم الأمريكية لا تزال في منطقة توتر

شهية المخاطرة في تحسن طفيف، والأسهم الأمريكية لا تزال في منطقة توتر

تتحسن المعنويات تجاه المخاطرة في بداية الجلسة الأوروبية. حيث انخفضت عائدات سندات الخزينة الأمريكية بنحو ثلاث نقاط أساس من المستويات المسجلة يوم أمس (حوالي 1.75٪)

تتحسن المعنويات تجاه المخاطرة في بداية الجلسة الأوروبية. حيث انخفضت عائدات سندات الخزينة الأمريكية بنحو ثلاث نقاط أساس من المستويات المسجلة يوم أمس (حوالي 1.75٪)، وهي أعلى مستوياتها منذ شهر يناير 2020. وقد جاء هذا كرد فعل للأسواق بعد اجتماع الاحتياطي الفيدرالي وإجراءات التحفيز المالي.

تسببت عمليات بيع الخزانة في انخفاض مؤشرTech100 بنسبة 3٪ يوم أمس، لكن العقود الآجلة تشير إلى ارتفاع معتدل، على الأقل في الوقت الحالي. وإذا ظلت عوائد السندات منخفضة، فقد تكون جلسة التداول اليوم أقل إثارة.

تم الإعلان يوم أمس عن بيانات مؤشر فيلادلفيا الصناعي الفيدرالي والتي أظهرت نمو عند 51.8 مقابل 23 التي توقعتها الأسواق. وقد شهدت جميع مكوناتها، بما في ذلك تلك المتعلقة بالأسعار والتوظيف ارتفاعاً هائلاً، مما زاد من قوة توقعات الانتعاش الاقتصادي.

في سوق العملات، لا يزال سعر الدولار الأمريكي في موقع ثابت أمام منافسيه الرئيسيين، باستثناء الين الياباني.

الحركة ذات الصلة التي حدثت بالأمس كانت حركة النفط.

على الرغم من تعافي سعر النفط الخام بحوالي 2٪ اليوم، إلا أنه لم يعود إلى مساره بالكامل بعد الخسائر الحادة التي تكبدها يوم أمس والتي تجاوزت نسبة 7٪. و في غياب أي أخبار أو بيانات أساسية تسببت في هذا الانخفاض، استنتجت الأسواق أن ذلك كان بسبب عوامل فنية. وقد تراجعت أسعار النفط لمستوى دعم 58.62 من حيث ارتدت. ومن النظرة الفنية، سيكون أدنى هذا المستوى الاتجاه الصاعد قد انتهى، متجهاً نحو مستوى الدعم التالي الواقع عند 52.38.

مبدئياً، يمكن اعتبار هذه الحركة باتجاه هابط فنية بحتة، على الرغم من أن إجراءات الحجز الجديدة في البلدان الأوروبية مثل فرنسا، ألمانيا وإيطاليا، ربما كان لها بعض التأثير السلبي.

المصادر: WSJ, FT.

تولتMiguel A. Rodriguez إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على السوق لأغراض إعلامية فحسب.

لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي.

لا تؤثر Key Way Markets Ltd ولا تقدم أي مدخلات في صياغة المعلومات الواردة هنا. المحتوى طيه عام ولا يأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية الفردية أو الخبرة الاستثمارية أو الوضع المالي الحالي.

وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Markets Ltd المسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً موثوقاً على النتائج المستقبلية.