أسواق الأسهم اليابانية تستمر في إثارة الإعجاب

أسواق الأسهم اليابانية تستمر في إثارة الإعجاب

أسواق الأسهم اليابانية، المملكة المتحدة وأوروبا تتصدر عناوين الصحف

تواصل أسواق الأسهم اليابانية في تحطيم الأرقام القياسية، بعد أن وصلت إلى أعلى مستوياتها منذ 30 عاماً.
صرح المحافظ "كورودا" أن البلاد ستستمر في السياسة النقدية الحالية للحفاظ على انخفاض أسعار الفائدة طويلة الأجل لتحفيز الاقتصاد، وهو الأمر الذي كانوا يفعلونه منذ عقود. أيضاً، أعلن البنك المركزي الياباني عن نية استمرار شراء صناديق الاستثمار المتداولة دون إظهار أي علامات على خفضها في المستقبل القريب.

يشهد مؤشر Japans225  أفضل أداء له منذ سنوات طويلة، ومن النظرة الفنية، يمكن أن يستمر في هذا الاتجاه. بالمقارنة مع البلدان المتقدمة الأخرى، فإن حالة احتواء وباء كورونا التي كانت الافضل بين البلدان هي أيضاً عامل مهم لهذا الوضع.

ماذا عن سعر الدولار مقابل الين الياباني؟

تميل العملة اليابانية إلى الضعف في سيناريو زيادة شهية المخاطرة في الأسواق. ومع ذلك، فإن الانتعاش في عوائد سندات الخزينة الأمريكية يلعب دوراً مهماً ويمكن أن يغير النظرة المستقبلية للزوج. في حالة السندات لمدة 10 سنوات، فإنه يقع عند مستوى 1.21٪. و يجب اعتبار أن هناك علاقة إيجابية عالية بين عوائد السندات الأمريكية طويلة الأجل وسعر الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني.


أسواق المملكة المتحدة تستجيب لأرقام التطعيم الإيجابية.

وفي المملكة المتحدة، وصلت أرقام التطعيمات ضد فيروس كورونا إلى 15 مليون في يوم الأحد، مما أثر بشكل إيجابي على سعر الجنيه الإسترليني، الذي يتجه نحو مناطق تداول 1.4000 دون مواجهة أي عائق من الناحية الفنية. وفوق هذا المستوى، لا توجد مقاومة ملحوظة لزوج الجنيه الإسترليني والدولار الامريكي على المدى المتوسط حتى منطقة تركيز السعر حول 1.4400.

 
 

توقف تأثير خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي عن كونه طابع سلبي على سعر الجنيه. و إذا انخفض تطور العدوى بسبب الإدارة السريعة للقاح، فقد يعود اقتصاد المملكة المتحدة إلى طبيعته في وقت أقرب مقارنة مع البلدان الأخرى من الاتحاد الأوروبي. وقد تكون العملة البريطانية هي الرابح الأكبر في هذا السيناريو.


أوروبا مشغولة بأرقام الناتج المحلي الإجمالي.

في مناطق أخرى من أوروبا، تم نشر أرقام الناتج المحلي الإجمالي للربع الرابع من السنة مع انخفاض سنوي بنسبة -5٪، وهو رقم أفضل نوعاً ما من المتوقع من طرف الأسواق عند نسبة -5.1٪. ومع ذلك، قد يؤثر الإيقاع البطيء في تنفيذ صندوق مساعدات الجيل القادم وإدارة الوباء على وتيرة التعافي الاقتصادي.
اكتسب سعر اليورو بعض القوة مقابل الدولار الأمريكي، متجاوزاً مستوى 1.2150، لكن جاءت هذه الحركة بسبب ضعف الدولار أكثر من قوة العملة الموحدة.


المصادر:WSJ, Financial Times.

تولتMiguel A. Rodriguez إعداد المعلومات الواردة هنا دون أن تقصد من ورائها تقديم نصيحة استثمارية. تُقدم المعلومات المذكورة هنا باعتبارها تعليق عام على السوق لأغراض إعلامية فحسب.

لا يجب على المستخدمين/القراء الاعتماد على المعلومات المقدمة هنا وحدها ويجب على المتلقي إجراء تحليلاته/أبحاثه الخاصة عن طريق قراءة البحث الأساسي الفعلي.

لا تؤثر Key Way Markets Ltd ولا تقدم أي مدخلات في صياغة المعلومات الواردة هنا. المحتوى طيه عام ولا يأخذ في الاعتبار الظروف الشخصية الفردية أو الخبرة الاستثمارية أو الوضع المالي الحالي.

وبناء عليه، لن تتحمل Key Way Markets Ltd المسئولية عن أي خسائر يتكبدها المتداولين بسبب استخدام محتوى المعلومات المقدمة هنا. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً موثوقاً على النتائج المستقبلية.